الثلاثاء 18 يونيو 2024

رواية سراج وفرح (كاملة جميع الفصول) بقلم دنيا مختار

موقع كل الايام

تعريف الشخصيات 
سراج القصاص يمتلك من العمر ٣٠ سنة كان يعشق حبيبتة ولكنها هربت مع صديق عمرة اصبح قاسې القلب يتميز بعيونة الرمادية وشعرة الكثيف هل ستطيع فرح ان تدخل الفرح الي قلبة من جديد 
فرح بنت تمتلك قلب كبير لا يصبرها ع هذا الحياة غير حب اصدقائها لها لا تستغربوا ف والدها لا يحب البنات ولكن هو ېخاف عليها ماټت امها يوم والدتها فكان ذالك ايضا احد اسباب كره والدها لة لانة كان يعشق زوجتة تتميز بعيونها الخضرا الصافية وشعرها الاسود الحرير الذي يصل الي نصف ظهرها ولكن يختبأ خلف حجابها تبلغ من العمر٢١ سنة ولم تكمل تعليمها بسبب والدها فهي حاصلة ع ثانوية عامة ورغم مجموعها الكبير ولكن لم تكمل تعليمها



نبيل هو والد فرح يعمل محاسب ف شركة سراج يبلغ من العمر ٥٥ سنة
نبيلة هي توام نبيل تعيش مع اخيها بعد مۏت زوجها ترعي فرح ولديها ابنتها سلوي وتعمل مديرة مدرسة
سلوي متكبرة جدا ف كلية العلوم وتكره فرح جدا ودائما تعيرها بانها احسن منها وان وتصف فرح بالجاهلة تبلغ من العمر ١٩ سنة


خالد يحب سلوي وهو معها ف الكلية وهنعرف باقي الحكاياية قريب
امل صديقة فرح المقربة مخطوبة لحب عمرها مروان فتاة تتميز بطيبة قلبها وترتدي النقاب
مروان هو ظابط وهو خطيب امل وجارها وابن خالتها يحبها جدا منذ الصغر


نسرين صديقة فرح المقربة وايضا صديقة سلوي و امل والدة سراج تكون عمتها وهي متزوجة من مازن اخو سراج تمتلك طفلة تسمي نور
مازن القصاص يحب زوجتة جدا وهو يغير عليها يعمل مع سراج ف الشركة فهي شركة والدة 
نجات والدة سراج و مازن تحب نسرين جدا طيبة للغاية
الجزء الأول 
ف منطقة من الطبقة الراقية ف فيلا كبيرة يعيش بها عائلة سراج ندخل الي تلك الغرفة كان نائم يحلم بذالك الکابوس الذي اصبح موجود معة دائما 
كان يحلم وهي واقفة مع صديقة تميم وهي تبتسم ضحك ع ضحكتها ولكن اوقفة صوت ضحكتها هي وتميم و تميم ياخذها ويطلع الي سلم الطائرة وهي ترمي الية السلسة التي كانت تجمع حبهم فهو كان يحبها منذ الصغر اما بالنسبة لها فهي لم تكن تحب غير اموالة ومركزة وعندما كانت تهبط شركاتة تخلت عنة وذهبت الي صديقة فهي تحب تميم يستيقظ وهو يرمي بالوسادة ع الارض وېصرخ باسمهاا 
سراج حبيبة يمسك السلسة ويقور عليها بيدة بالقوة ويرميها بجانب الوسادة 
ف احدي الاحياء الشعبية ف تمام الساعة السابعة صباحا نرا تلك الوردة رغم حزنها ولكنها تعطي امل وحب وتفائل لمن ينظر اليها تقف تجهز الافطار ل ابيها وعمتها وبنت عمتها تقف وحيدة تتدخل اليها عمتها 
نبيلة اي يا بت كل دا انجزي يا اختي كدا سلوي هتتاخر ع الكلية وابوكي هيتاخر ع الشغل يلا 
فرح وهي تزيح شعرها الذي نزل ع وجهها حاضر يا عمتو قربت اخلص 
نبيلة طيب تخلصي وتخشي تغسلي الغسيل وتنشري وعاوزة الشقة تكون فلة اجي من الشغل القي البيت فلة فاهمه ولا اخلي ابوكي يفهمك 
فرح فاهمة يا عمتو 
تاتي سلوي وهي ترتدي ملابسها الجديدة التي اشترتها ليلة امس وتفرد شعرها وتضع ميكب كامل 
سلوي وهي تقبل راس نبيلة صباح الخير يا مامتي اي الفطار مش جاهز كدا هتاخر اة يا فرح الدريس النبيتي مش نضيف ياريت تغسلية تاني انتي مرحتيش الكلية ومتعرفيش بيكونوا لبسين ازاي
فرح حاضر يا سلوي 
جلسوا جميعا لتناول الافطار فرح ممكن يا بابا اروح ابارك ل نسرين جابت بنوتة ممكن 
نبيل لو سلوي راحت روحي مرحتش يبقا خلاص 
سلوي انا هروح بس بعد الكلية مش هينفع ارجع يا خالو مش لازم تروح يعني 
نبيل خلاص مفيش مرواح شوفي اي حاجة ف البيت اعمليها يتركهم ويذهب 
تذهب نبيلة الي عملها فهي مديرة مدرسة ظلت وحيدة ف البيت
كان قد وصل منذ قليل من السفر كان يجري الي المستشفي كي يرا حب عمره وايضا طفلتة يدخل الي الغرفة تقابلة والدتة بابتسامة فرح شديدة وتعطي لة 
يحملها سراج وينظر اليها وع وجه ابتسامة تظهر غمازاتة الجميلة للغاية تصدق انها شكلك يعيني البت هتعنس ههههههه 
مازن كدا يا سوسو دا انا قمر هههههه 
كان سيضربة ولكن تبكي الطفلة تحملها نجات الي والدتها نجات اي بتهزرو والبت معاكم روح لمراتك 
ينظر سراج اليهم ومازن جالس بجانب نسرين ويحمل الطفلة ويقبل راسها نجات نفسي افرح بيك انت كمان يا سراج 
ينظر اليها سراج عن اذنك يا امي عندي اجتماع لازم امشي باي يا مازن الف مبروك يا نسرين يخرج تجلس نجات ع الكرسي وهي حزينة ع ابنها الذي يخفي الحزن معالم وجهة
كانت انتهت من التنظيف اخذت نفس عميق كانت ستقف ف
البلكونة تحدث جارتها وصديقة عمرها امل فا البلكونة بجانب البلكونة لا يفصل شي عنهم 
ولكن تسمع